ذكرى رحيلها .. مها صبرى قصدت أبواب المشعوذين فقتلوها بـ "وصفات الأعشاب"

مها صبري

2021-12-18أ£ الساعة 12:54ص

يوم 16 ديسمبر ذكري وفاة الممثلة المصرية مها صبري والتي توفت عام 1989، ومها صبري مغنية ممثلة اختار لها اسمها الفني الفنان عبد السلام النابلسي، مثلت وغنت في مجموعة من الأفلام منها لقمة العيش مع الفنان صلاح ذو الفقار عام 1960 ومنتهى الفرح مع الفنان حسن يوسف عام 1963 ودنيا مع الفنان صلاح ذو الفقار عام 1974، كما مثلت أفلاماً مع حسين صدقي وإسماعيل ياسين. من أشهر أغاني مها صبري "ما تزوقيني يا ماما" التي غنتها في فيلم منتهى الفرح عام 1963، كما شاركت المغني ماهر العطار في البرنامج الإذاعي "أمطار الربيع". وعن حياتها مها صبري الأسرية، فهي تزوجت في سن صغيرة من رجل يكبرها في السن كثيراً وكان يحبها ولا يرفض لها أي طلب مهما كلفه الأمر وقد أنجبت منه ابنها الأول يدعي "مصطفى" ولكنها طلقت منه بعد عامين فقط من الزواج، ثم تزوجت مرة ثانية من تاجر ميسور الحال أنجبت منه ابنتيها "نجوى" و"فاتن"، أعجب بها علي شفيق، وهو مسؤول كبير من رجال المشير عبد الحكيم عامر، فعرض عليها الزواج مقابل اعتزال الفن فقبلت، وقد أعطاها هذا الزواج نفوذاً كبيراً في البداية، ولكن الأمر فما بعد أصبح أكثر تعقيدا بعد وفاته ، فلم تستطع حتى أن تعود إلى الغناء إلا بعد أن تدخلت أم كلثوم لصالحها. وأصيبت مها صبري بالوسواس المرضي، وأقنعتها إحدى جاراتها بالتواصل مع أحد الدجالين الذين يعالجون بالزئبق الأحمر والاعشاب، فأدمنت الدجل والشعوذة، والتردد على الدجالين إلى أن ضاعت أموالها وأصيبت بالكبد بسبب تعاطيها الاعشاب والزئبق الأحمر، معتقدة أنه سيشفيها من أمراضها. في بداية عام 1988 وبعد صراع مع المرض إثر إصابتها بقرحة المعدة استمر قرابة الأربع سنوات عانت في آخرها من الغيبوبة الكبدية وتوفيت في ```16 ديسمبر 1989``` .