فتاة سعودية تتحرش بشقيقتها والأخيرة تبكي من الخوف في “فيديو لايف” يهز المملكة.. وتحرك عاجل للسلطات

تتحرش بشقيقتها

2021-02-13أ£ الساعة 05:23م

أثار فيديو جرى تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية، غضباً واسعاً بعدما أظهر فتاة تتحرش بشقيقتها الطفلة بشكل عنيف.

ويظهر بالفيديو المتداول الذي تمتنع “وطن” عن نشره لما يحتويه من مشاهد وألفاظ غير لائقة، الشقيقة الأكبر دون الجزء الأسفل من ملابسها. وهي تهتك عرض شقيقتها الصغيرة التي كانت تبكي وتصرخ وتتوسلها بأن تتركها.

المتحرشة انجل
وتصدر وسم #المتحرشه_انجل، و #اقبضو_على_المتحرشه_انجل، التريند الأول في السعودية.

وعبر خلاله المغردون عن صدمتهم من المشاهد التي رأوها بالفيديو، وتمنوا لو أنهم لم يروه، مطالبين بإنزال أشد العقوبات على الفتاة المتحرشة.

ردود فعل غاضبة
وجاء في أحد التعليقات: ” كل يوم نفس الشيء، إلى متى؟؟ الله يخسف بكل مُتحرش ومُتحرشة”.

وتساءلت مغردة عن دور عائلة الفتاتين بما يحدث، خاصة أن المتحرشة إنجل فتحت بثاً مباشراً لتوثيق فعلتها، وكتبت المغردة: ” فاتحه بث وتتحرش!. هؤلاء أين عائلتهم عنهم بالله؟”.

وسخر آخر من مظهر المتحرشة والتي تُقلد ما يسمى في السعودية بـ”البوية”، وكتب: “لا جمال لا أخلاق لا شرف، صراحة لا أعرف ماذا أقول. وما يعجبني في تويتر هذه الفترة أنه يفضح المتحرشين والكل يعرف حقيقتهم”.

وكتب آخر: “سؤال، أمها وين؟ الآن الحكومة فاضية تربي أبناءكم أم ترى أعمالها وإنجازاتها؟ ياناس ارتقوا بأنفسكم وربوا عيالكم وانتبهوا على انفسكم”.

مركز بلاغات العنف الأسري يستجيب

وبعد تصدر وسم "المتحرشة انجل" في الكثير من التعليقات الغاضبة، أكّد مركز بلاغات العنف الأسري في المملكة العربية السعودية عبر صفحته الخاصة، إتخاذه الإجراءات اللازمة بشأن الفيديو.

وقال :"إشارة الى ما تم تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي حول تعرض طفلة للإساءة من قبل اختها، توضح بأنه تم رصد الحالة، وجاري اتخاذ اللازم بالتنسيق مع الجهات المعنية".