تجردوا من "الرحمة و حبسوا ابنتهم في قفص لـمدة 6 سنوات .. تفاصيل صادمة

ام

2021-01-17أ£ الساعة 11:18م

في واقعة تنفطر لها القلوب، قام أفراد عائلة انعدمت الرحمة من قلوبهم، بوضع ابنتهم التي تعاني من اضطراب عقلي في "قفص" لمدّة 6 سنوات، بحسب ما كشفت وسائل إعلام عالمية.

 

وبحسب ما ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية نقلاً عن تقارير محلية، فقد ادّعت العائلة الفلبينية أنها لم تعد قادرة على تقديم العناية للابنة الشابة التي تعاني اضطراباً عقلياً.

وكانت الشابة التي تدعى "بيبي" (29 عاماً) تعيش مع أسرتها في الفلبين وتعمل في متجر، وكانت تقول إنّ أحلامها أنّها "تريد أن تصبح عارضة أزياء".

 

لكن الأقدار كانت تتعارض مع طموحاتها، إذ أصيبت بمرض "الاكتئاب الذهبي" عام 2014، وهو حالة نفسية شديدة تستدعي إدخال المريض المستشفى.

 

وبالفعل، تم إدخالها إلى أحد المستشفيات في إقليم نيغروس أوكسيدنتال وسط الفلبين، حيث تعيش، وظلت هناك لمدة عام حتى طرأ تحسن على حالتها، لدرجة أن الأطباء سمحوا بعودتها إلى المنزل.