صارم وداهية وغير عاطفي.. هذا هو الزعيم الذي خاف منه أوباما وكتب عنه في مذكراته “أرض الميعاد” مالم يكتب أحد من قبل

اوباما

2020-11-20أ£ الساعة 11:17ص

قال الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، في المجلد الأول من مذكراته "أرض الميعاد" المؤلفة من جزأين، إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أشبه بـ "حاكم مقاطعة" صارم في شيكاغو، كما وصف الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي بأنه يتسم بـ"الخطاب المبالغ فيه".

وحققت المذكرات مبيعات وصلت إلى نحو 890 ألف نسخة في الولايات المتحدة وكندا خلال أول 24 ساعة من طرحها في الأسواق، وهو رقم قياسي لدار نشر "بينغوين راندام هاوس"، ومن المتوقع أن تحتل "أرض الميعاد" مرتبة المذكرات الرئاسية الأكثر مبيعا في التاريخ.

 


قد يهمك أيضًا:

- مفاجأة صادمة: مارادونا تعرض للضرب على رأسه قبل وفاته
 

 

أول ممثلة مسيحية تدفن في مقابر الصحابة ويصلى عليها في المسجد النبوي.. شاهد من تكون؟؟ (القصة كاملة)

 

شاهد لحظة هجوم “رجل ملثم” على مذيعة أثناء بث مباشر وردة فعل شجاعة من الأخيرة.. (فيديو)
 

 

الكشف عن مفاجأة بشأن “سر زيارة” كبير مستشاري ترامب ولقائه محمد بن سلمان وأمير قطر !!
 

 

مشهد مرعب.. نيزك يحول الليل إلى نهار (فيديو)
 

 

ضابط مخابرات أمريكي سابق يكشف “أمر مدهش وسر خطير” بشأن اغتيال العالم النووي الإيراني “فخري زاده” (فيديو)
 

 

احذفه فورًا من جهازك.. الكشف عن تطبيق خطير يستخدمه الجميع وفيه 12 ثغرة أمنية وميزة احتيالية

 

بكل جرأة: إيران تبلغ “ولي العهد” عزمها توجيه ضربة عسكرية ردًا على اغتيال فخري زادة.. وهذا ما جرى خلال اتصال هاتفي مباشر
 

 

إيران تكشف الأهداف التي ستضربها رداً على اغتيال العالم النووي محسن فخري زاده
 

 

عبدالباري عطوان يفجر مفاجأة بشأن مساعي انفصال السعودية عن الإمارات وانضمامها لتحالف تركي قطري ويكشف ما وراء اغتيال العالم الإيراني
 

 

- مشروب بسيط موجود في كل منزل يحمي من السرطان والسكتة القلبية ويُطيل العمر بحسب دراسة حديثة.
 

 

على وقع تصعيد عسكري ضد إيران.. اتفاق تأريخي بين السعودية وإسرائيل وهذا ما سيحدث الساعات القادمة.. مصدر أمريكي يكشف (التفاصيل)
 

 

فجأة أصبحوا أثرياء.. البحر يقذف “كنوز من الذهب” على شواطئ هذه الدولة والمواطنون يتهافتون عليها بشكل هيستيري

 

إسرائيل تكشف عن الضحية القادمة بعد اغتيال “العالم النووي الإيراني” محسن فخري زاده (الاسم)

 

أول تعليق للمملكة بشأن اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده
 

 

مخلوق “مرعب” يحل لغز مثلث برمودا الذي حيّر العالم.. والباحثوث يوثقون بالفيديو والصور (شاهد)
 

 

إسرائيل تقتحم أجواء دولة عربية وطائراتها الحربية تحلق بكثافة

 

ضربة جديدة لإيران.. مقتل قائد في الحرس الثوري وعدد من مرافقيه قبل قليل (الاسم)
 

 

أول دولة عظمى تدين بشدة اغتيال العالم النووي الإيراني وتؤكد وقوفها مع إيران ضد “الاستفزازات”
 

 

إلى هذا الحد وصلت قيمة عمولة الحوالات اليوم في ظل انهيار جنوني للريال اليمني أمام العملات الأجنبية
 

 

هل تذكرون “عبد الباسط عبدالصمد” القارئ المصري الكبير؟؟.. نجله يفجر اليوم مفاجأة بشأن وصية والده وعلاقتها بحاكم دولة عربية
 

 

مصري يتهم خطيب ابنته “بفض عذريتها” بالقوة.. والفتاة: تفاجئه بالرد !
 

 

شاهد.. انفجار مروع يهز البحرين (أول فيديو)
 

شاهد كيد النساء.. مودل سعودية تنفجر غضباً في وجه بدور البراهيم:” ألم تشبعي أزواج”! وهكذا جاءها الرد السريع

 

تطور مفاجئ بين الرياض والدوحة.. ولي العهد السعودي “محمد بن سلمان” يستعد لطي الخلافات مع أمير قطر

 

أول صور لمنفذي عملية اغتيال العالم النووي الإيراني
 

 

مذيع الجزيرة فيصل القاسم يكشف عن أغرب “واقعة اغتصاب” شهدها بعينه .. ويشبه الضحية برئيس هذه الدولة!


بعد خروج حشرات من قبرها.. أسرار رجاء الجداوي تخرج للعلن وهذا ما سيحدث خلال أسابيع

 

أول ظهور لشقيقات “باسم ياخور” تخطفن الأنظار.. والأخير يدخل في نوبة بكاء على الهواء بسبب بشار الأسد (شاهد الفيديو)


 

ويسترجع أوباما في كتابه ذكريات رحلاته في شتى أرجاء العالم، باعتباره الرئيس الرابع والأربعين للولايات المتحدة ولقاءاته مع زعماء العالم.

فمن من الزعماء ترك لديه انطباعا جيدا ومن لم يترك؟

ديفيد كاميرون
وصف أوباما في مذكراته ديفيد كاميرون، المحافظ الذي تلقى تعليمه في كلية إيتون، وشغل منصب رئيس وزراء بريطانيا خلال الفترة من 2010 إلى 2016 بأنه "هاديء وواثق"، وأنه كان يتمتع "بثقة طبيعية لشخص لم تتعرض حياته لضغوط شديدة من قبل".
وقال أوباما إنه كان يشعر بارتياح تجاهه كشخص ("أحببته شخصيا، حتى عندما كنا نختلف")، لكنه لم يخف حقيقة عدم اتفاقه مع سياساته الاقتصادية.

وكتب: "التزم كاميرون على نحو وثيق بعقيدة السوق الحرة، فبعد أن وعد الناخبين بأن برنامجه الرامي إلى خفض العجز وتخفيض الخدمات الحكومية، فضلا عن الإصلاح التنظيمي وتوسيع رقعة التجارة، سيفضي إلى حقبة جديدة للقدرة التنافسية البريطانية".

أضاف أوباما: "بدلا من ذلك، كما كان متوقعا، سقط الاقتصاد البريطاني في ركود أعمق".

فلاديمير بوتين
قال أوباما إن الرئيس الروسي كان يذكّره ببارونات السياسة الذين التقى بهم في بدايات حياته المهنية في ولاية شيكاغو.

وأضاف أنه كان "مثل حاكم مقاطعة، ولكنه لديه أسلحة النووية وحق الفيتو في مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة".

وقال أوباما: "ذكرني بوتين في واقع الأمر بنوعية رجال كانوا يديرون شيكاغو ، هم شخصيات صارمة تتمتع بدهاء لا تأبه للعاطفة، يعرفون ما يعرفونه، لم يبتعدوا عن تجاربهم الضيقة، كانوا يعتبرون المحسوبية والرشوة والابتزاز والاحتيال وأحداث العنف المتفرقة أدوات شرعية للتجارة".

نيكولا ساركوزي
قال أوباما إن الرئيس الفرنسي السابق جمع "كل الانفعالات العاطفية والخطب المبالغ فيها"، كان أشبه بـ "شخصية من لوحات تولوز لوترك".

وأضاف: "كانت المحادثات مع ساركوزي ممتعة ومستفزة، يداه تتحركان دائما، وصدره يبرز إلى الأمام مثل ديك البانتام، كان مترجمه الشخصي إلى جانبه دائما يعكس بلهفة كل إيماءاته وإيقاع صوته، مع انتقال المحادثة من الإطراء إلى المبالغة ثم إلى هدفها الحقيقي، لم يكن يبتعد على الإطلاق عن مهمته الأساسية، فهو لابد أن يحتل بؤرة الحدث، ويُنسب إليه فضل أي شيء جدير أن يُنسب إليه فضله".

أنغيلا ميركل
يُشار إلى المستشارة الألمانية على أنها "ثابتة، وصادقة، وصارمة من الناحية الفكرية، ولطيفة بالفطرة".

ويقول أوباما إنها ارتابت فيه في البداية، بسبب بلاغته ومهارته في الحديث.

ويضيف: "لا أقصد الإساءة، اعتقدت زعيمة ألمانيا أن النفور من ديماغوغية محتملة قد يكون شيئا صحيا".

رجب طيب أردوغان
وجد أوباما الزعيم التركي "يتحلى بالود ويستجيب عموما لطلباتي".

وأضاف: "بيد أنه في كل مرة كنت أستمع فيها إليه وهو يتحدث، كانت قامته الطويلة تنحني قليلا إلى الأمام، صوته متقطع النبرة، ترتفع نغمته في ردة الفعل على الشكاوى المختلفة أو الإساءة المتصورة. تكوّن لدي انطباع قوي بأن التزامه بالديمقراطية وسيادة القانون قد يستمر بشرط أن يحافظا على سلطته".

مانموهان سينغ
يوصف رئيس الوزراء الهندي السابق بأنه "حكيم ورصين وشريف جدا"، وأنه "مهندس رئيسي للتحول الاقتصادي في الهند".

لاحظ أوباما أن سينغ كان "تكنوقراطيا متواضعا، كسب ثقة الناس ليس من خلال مناشدة عواطفهم، بل من خلال رفع مستويات المعيشة، والحفاظ على سمعة طيبة لأنه لم يكن فاسدا".

فاتسلاف كلاوس
كان أوباما معجبا بفاتسلاف هافيل، أول رئيس لجمهورية التشيك بعد الثورة المخملية، لكنه وجد خليفته فاتسلاف كلاوس أكثر إثارة للقلق.

قال أوباما إنه كان يخشى من أن يمثل الرئيس المتشكك في أوروبا الصعود الشعبوي اليميني في شتى أرجاء أوروبا، ويجسد "كيف تسببت الأزمة الاقتصادية (2008-2009) في تأجيج الحث القومي، والمشاعر المناهضة للمهاجرين، والشك في الاندماج ( الأوروبي)".

وأضاف: "بدأ المد المفعم بالأمل للديمقراطية والتحرير والاندماج، الذي اجتاح العالم في أعقاب انتهاء الحرب الباردة، في الانحسار".