طيران الإمارات يتعرض لـ"ضربة مدمرة" والسلطات تتحرك بشكل مفاجئ

الطيران الإماراتي

2020-05-21م الساعة 01:38ص (بويمن - متابعات خاصة)

تلقت شركة طيران الإمارات ضربة وصفت بـ "المدمرة"، بعد توقف الرحلات وتعليق السياحة، ما دفع الشركة لتسريح عمالة وإلغاء صفقة طيران عملاقة مع شركة إيرباص الأوروبية، بسبب استمرار جائحة كورونا.

 


قد يهمك أيضًا:

هكذا تتخلص من التهيج الناتج عن استخدام الكمامة وتحمي بشرتك

 

مشهد مؤلم.. شاهد ماذا حدث خلال تشييع جنازة الفنان حسن حسني بمصر (فيديو)

 

 

علماء صينيون يعلنون رسميًأ اكتشاف لقاح فعال يقضي على كورونا بنسبة 99%

 

وأخيرًا.. شركة عملاقة تزف بشرى سارة بشأن موعد إنتاج لقاح كورونا

 

 

تجربة صحفي يمني تعافى هو وجميع أفراد أسرته من كورونا بالتزامهم هذه الخطوات البسيطة

 


 

وتجري حاليًا، طيران الإمارات، وهي واحدة من أكبر شركات الطيران في العالم للرحلات الطويلة المدى، محادثات مع شركة "إيرباص" الأوروبية لصناعة الطائرات بشأن ما إذا كانت ستتسلم آخر ما تبقى في طلبيتها لطائرات "إيه380" العملاقة.

 

يذكر أن شركة طيران الإمارات، المملوكة لحكومة دبي ثماني طائرات "إيه380"من المقرر تسليمها قبل أن تنهي إيرباص في العام المقبل برنامج أكبر طائرة ركاب في العالم.

 

وقالت المصادر إن طيران الإمارات لم تعد تريد الحصول على الطائرات الثماني "إيه380"جميعها بسبب جائحة فيروس كورونا التي انهار على أثرها نشاط السفر الجوي والتي يتوقع القطاع أن التعافي منها قد يستغرق سنوات.

 

وفي وقت سابق، أفادت بلومبرغ، أن طيران الإمارات تجري محادثات لإلغاء خمس من الثماني طائرات "إيه380".

 

وأكدت متحدثة باسم طيران الإمارات أن الشركة تجري حوارًا عاديًا مع إيرباص فيما يتعلق بمتطلبات أسطولنا، لكنها قالت إنها لا تعقب على محادثات تجارية.

 

وبسؤاله عما إذا كانت إيرباص تجري محادثات مع طيران الإمارات بشأن مصير الطائرة، قال متحدث باسم إيرباص إنها في تواصل مع جميع زبائنها، لكن تلك التفاصيل تظل سرية إلى حين الإعلان عن أي اتفاقات.

 

وطيران الإمارات هي أكبر مشغل في العالم للطائرة "إيه380"، إذ يضم أسطولها 115 من الطائرة العملاقة، وكانت طلبت في وقت ما شراء ما إجماله 162 طائرة "إيه380"، لكنها قلصت العدد إلى 123 في 2019.