باحث أكاديمي يكشف عن القبيلة اليمنية الوحيدة التي يخشاها عبدالملك الحوثي وظلت هاجسا مؤرقا لجماعته..! ( تفاصيل)

قبائل خولان

2020-02-27م الساعة 01:18ص (بويمن - صنعاء )

كشف الاكاديمي اليمني المتخصص في دراسة تعقيدات البنية القبلية في اليمن الدكتور " عبد الرحمن أحمد سلام المقطري " عن القبيلة اليمنية التي تمثل هاجسا مؤرقا للحوثيين لامتلاكها مقومات القوة والصلابة ورفضها لمشروع الميلشيا الانقلابية المتمثل في استعادة السيطرة المطلقة على الحكم في اليمن واعادة البلاد لحقبة الآئمة البائدة .

واعتبر الدكتور "المقطري" في تصريح لـ " اليمني اليوم " أن قبائل  "خولان الطيال " هي العظمة العالقة في حلق جماعة الحوثي ولم تتمكن الاخيرة بما تمتلكة من قوة وعتاد ان تفرض ولائها على هذه القبيلة مشيرا الى أن ميلشيا الحوثي خسرت كافة الصدامات المسلحة مع هذه القبيلة على خلفية شكوك لدى الحوثيين بانها تخفي اسلحة ثقيلة اخفاها الرئيس الراحل " صالح " لديها لثقته في مناصرتها للجمهورية ووفائها لعهودها.

 

 


 

قد يهمك ايضاً:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 




 

واشار الدكتور "المقطري" أن الحوثيون يدركون ان " خولان الطيال " ستكون أول قبيلة تفتح أراضيها ومناطقها لعبور قوات الجيش الوطني في حال اتجهت الاخيرة الى فرض الحسم العسكري منوها الى أن دخول هذه القبيلة خط الحرب الى جانب الجيش الوطني سيعني بشكل جازم بدء العد التنازلي لانقلاب الحوثيين .