عاجل : في تصريح مزلزل قبل قليل.. محافظ مأرب ”سلطان العرادة“ يزف البشرى ويطمئن الشعب ويكشف حقيقة وتفاصيل معارك ”نهم“ (شاهد ماقاله)

سلطان العرادة يصل مأرب

2020-01-26أ£ الساعة 09:55م (بويمن - مأرب)

أكد محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، الأحد 26 يناير/كانون الثاني، أن مأرب عاصمة إقليم سبأ ومنطلق الشرعية، ستظل كما عهدتها القيادة السياسية والحكومة، وتحالف دعم الشرعية والشعب اليمني محمية بأبطالها الشرفاء ورجالها الميامين من الجيش الوطني والأمن وأبناء الشعب اليمني المتواجدين فيها.

 

 


قد يهمك أيضًا:

 

شرب الشاي في هذه الحالة يعرضك لأمراض لا حصر لها!.. تعرف عليها
 

 

شيخ من الأسرة الحاكمة في الكويت يسرب "فيديو محظور" لأمير البلاد صباح الأحمد.. كاميرات المطار فضحته وإعلان رسمي بشأنه

 

 

فنانات عربيات يعترفن بخيانة أزواجهن.. وما كشفته الفنانة الثانية مفاجأة صادمة!
 

 


5 أسرار صادمة تخفيها النساء عن أزواجهن.. السر الرابع سيصدمك
 

 

اختطاف طفلة و"اغتصابها" داخل حمام للنساء.. واقعة صادمة تهز الإمارات (تفاصيل)
 

 

قبل العلاقة الزوجية.. ملعقة سحرية لزيادة القدرة الجنسية
 

 

القبض على 7 فنانات عربيات مشاهير وبحوزتهن مخدرات.. ستنصدم عند معرفة رقم اثنين!! شاهد من تكون؟؟
 

 


3 علامات تحذيرية أن جسمك مليء بالسموم وحيل تخلصك منها فى لمح البصر
 

 

لمرضى السكري..  هذا السائل البسيط يُسيطر على سكر الدم
 

 

هكذا انهار الزعيم عادل إمام ودخوله في نوبة بكاء حادة بعد خبر وفاة صديق عمره.. شاهد من يكون؟

 


 

وقال ”العرادة“ في كلمة بثتها قناة اليمن الرسمية: ”هيهات لعبد الملك الحوثي أن يدنس مأرب هو والمجرمين الذين أخرجهم من السجون، ممنياً نفسه باحتلال مأرب”.

 

ودعا محافظ مأرب كل من يساورهم القلق على الوضع في مأرب جراء المعارك الجارية في مديرية نهم بمحافظة صنعاء، وعلى حدود المحافظة مع صنعاء، إلى الاطمئنان على مأرب.

 

كما دعا إلى عدم الانجرار وراء ما يشيعه الانقلاب الحوثي المدعوم إيرانياً، عبر وسائل إعلامه أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي للنيل من استقرار المحافظة التي تعيش أوضاعاً طيبة، وتنعم بالأمن والاستقرار.

 

وقال المحافظ العرادة إن “أبناء مأرب وأبناء الشعب اليمني المتواجدون فيها، لم يعد يهمهم الوضع في مأرب، فهو مستقر ولله الحمد، وهمهم ينصب على التفكير في استعادة صنعاء كعاصمة للجمهورية اليمنية، وعودة اليمن منبع العروبة إلى حاضنته العربية، وتصفية وطنهم من وكلاء فارس، الذين يريدون الانتقام لقاسم سليماني في جبال نهم وصرواح”.

 

وأضاف: “أقول وأنا أعي ما أقول، وأعرف قومي وبسالتهم وانتصارهم للجيش الوطني وللدولة ولليمن، إن أبناء مأرب ولله الحمد هبوا هبة واحدة لمساندة الجيش الوطني في نهم، وأنا من أوقفهم وقلت لهم إنه لا لزوم لخروج الناس كلهم، بعد أن رفدوا الجبهات بما يكفي من الرجال والأبطال”.

 

ولفت إلى أن “أبناء مأرب يتصلون به من كل مكان، حتى المرضى الذين يتلقون العلاج في الخارج من مشايخ ووجهاء، يؤكدون أنهم سيتركون العلاج ويأتون لإسناد أبطال الجيش الوطني في نهم، وقلنا لهم اطمئنوا فالأمور طيبة، وأبناء مأرب وأبناء اليمن الموجودين فيها قد رفدوا الجبهات بما يكفي”.

 

وأكد العرادة أن المحافظة تشهد كل يوم المزيد من التقدم والاستقرار على مختلف الأصعدة، في ظل المساندة الكبيرة التي توليها القيادة السياسية ممثلة بالرئيس المشير عبدربه منصور هادي ونائبه الفريق الركن على محسن صالح وقيادة الحكومة ممثلة وأبناء الشعب اليمني في جميع ربوع اليمن.

 

وأثنى محافظ مأرب على ما يقدمه التحالف العربي من دعم وإسناد كبيرين للحكومة الشرعية وللجيش الوطني لحظة بلحظة، على خلاف مايروج له البعض من اختلال العلاقة بين الشرعية والتحالف.وقال: “هاهو التحالف اليوم موجود بيننا؛ إخوة نتكاتف ونتعاضد من أجل هدف سامي؛ هدف عربي، هدف أخوي من نحو استعادة اليمن، فله منا كل الاحترام والتقدير”.

 

وفي ختام حديث دعا محافظ مأرب، الصحفيين والإعلاميين وناشطي وسائل التواصل الاجتماعي ممن انجروا وراء شائعات مليشيا الحوثي الانقلابية إلى زيارة المحافظة، والنزول بأنفسهم إلى الشوارع، والإطلاع عن كثب على مستوى التنمية والاستقرار الكبير الذي تشهده المحافظة، ونقل الأوضاع بالصوت والصورة من الواقع الميداني، لا عبر ما يسمعونه من إشاعات المغرضين والمتربصين.
 

ومنذ نحو أسبوع تدور معارك ضارية بين الجيش الوطني وميليشيا الحوثي في نهم شرق صنعاء وصرواح غرب مأرب.