نساء في غاية الحسن والجمال يعاشرن الكلاب والحيوانات الأليفة.. لن تصدق ماذا حدث لهن وماهو السبب!

امرأة تنام مع كلب

2019-12-11م الساعة 11:00ص (بويمن - متابعات)

أظهرت دراسة حديثة أن النساء اللاتي يشاركن أسرتهن مع الكلاب يشعرن بالراحة أكثر من النوم مع شريك بشري. وأظهرت بيانات الدراسة، التي نُشرت في "مجلة الجمعية الدولية لعلم الإنسان"، أن النوم مع شريك بشري بالغ له آثار إيجابية وسلبية على نوم الإنسان، كما أوضحت وجود تأثيرات للحيوانات الأليفة على جودة النوم لدى البشر.

ووفقاً للدراسة التي أجريت في كلية كانيسيوس في نيويورك، فإن النساء أكدن أن النوم بجانب الكلاب في السرير أزعجهن بشكل أقل من وجود الرجل، وشعرن أكثر بالأمان والراحة. 

 

 


قد يهمك ايضاً:

 

 

 

الموت نهايتك .. ابتعد فورًا عن تناول هذه الأطعمة في وجبة الإفطار لأنها سبب رئيسي الإصابة بالسرطان ومرض السكر
 

 

 

آلآف الوافدين في السعودية يغادرونها فورًا .. والمملكة تعلن أغلاق حدودها وفريق الأزمات يتدخل.. ماذا يحدث الآن؟
 

 

 

شاهد.. الطب الشرعي يفجر مفاجأة مزلزلة بشأن جثة قتيل منزل ‘‘نانسي عجرم’’ والأمور تنقلب رأسًا على عقب بعدما عثروا عليه في جسده
 

 

 

أسد يحصد ملايين المشاهدات خلال ساعات.. شاهد ماذا فعل حينما رأى قطيع الضباع المفترسة تنهش جسد شقيقه الأكبر؟ (فيديو)
 

 

قولوا وداعًا لتصلب الشرايين والجلطات الدماغية والسكري وأمراض السرطان بجميع أنواعه.. تناول هذه الثمرة على الريق تنهي معاناتك إلى الابد!
 

 

هذه الأطعمة صحية تعمل على إزالة السموم من الكبد .. تناولها تعش مرتاح البال
 

 

أسد “يخون” حبيبته اللبوة مع ”غزال شابة”.. شاهد ماذا فعل وأثار غيرة لبؤته؟ (فيديو)
 

 

 

ضباع مفترسة تهاجم نساء وأطفال في دولة عربية.. شاهد كيف كانت النتيجة!
 

 

 

حمار وحشي “شرد“ عن القطيع فوقع في مصيدة ضباع مفترسة.. لكن النهاية كانت صادمة (فيديو)
 

 

امرأة “عزباء“ قررت أن تعاشر ثعبان في منزلها وكان ينام بجانبها كل يوم.. وفي “ليلة خميس“ كانت النهاية صادمة (فيديو)

 

 

وأخيرًا.. بشار الأسد قرر التنحي عن السلطة وطلب اللجوء إلى هذه الدولة (تفاصيل طارئة تقلب موازين القوى في المنطقة)

 


 

 

وبحسب موقع "فوكس نيوز" الإخباري، فقد شاركت في الدراسة التي أجريت عبر استطلاع للرأي على شبكة الإنترنت 962 امرأة بالغة في الولايات المتحدة الأمريكية. تم تقسيمهن إلى مجموعات، 55 في المائة من السيدات ممن شاركن سريرهن مع كلب واحد، و31 في المائة سيدة شاركن سريرهن مع قطة واحدة، بالإضافة إلى ذلك شاركت 57 في المائة من النساء سريرهن مع شريك بشري، بحسب الموقع الأمريكي.

الكلب يعني الأمان!

ووجدت الدراسة أن صاحبات الكلاب شعرن بالراحة والأمان والنوم العميق أكثر من أولئك اللاتي لديهن قطط. كما أن هؤلاء السيدات كان لديهن روتين يومي للنوم واستيقظن مبكراً عن الأخريات. كما وجدت الدراسة أن النساء اللواتي شاركن نومهن مع القطط شعرن بقدر قليل من الاضطراب الذي يشعرن به أثناء النوم بجانب شريك بشري.

 لكن هذا لا يعني أن النوم مع شريكك هو الخيار الأسوأ، إذ أكدت حوالي 57 في المائة من المشاركات أنهن يشعرن بالراحة أيضاً مع شريك بشري. وقالت أخريات إنهن يحصلن على نوم جيد مع كل من شريكهن والكلب أيضاً.

الكلاب لا تشخر ليلاً!

وفي سياق متصل أوصى الباحثون في الدراسة بعمل أبحاث أخرى لمتابعة وتحديد ما إذا كانت تصورات أصحاب الحيوانات الأليفة لتأثير تلك الحيوانات على نومهم تتماشى مع المقاييس الموضوعية لجودة النوم أم لا، وفق ما ورد بموقع "MOMS" المعني بموضوعات المرأة والأسرة.

وربما يكون السبب وراء ارتياح المرأة للنوم بجانب الحيوانات الأليفة، وخاصة الكلاب، أكثر من الشريك البشري هو أن العديد من تلك الحيوانات لا تتحرك كثيراً أثناء الليل ولا تصدر أصواتاً مزعجة، مثل الشخير، كما يفعل البشر، فضلاً عن أنها لا تشغل حيزاً كبيراً من السرير، بحسب الموقع الأمريكي الذي نشر الدراسة أيضاً.