غوارديولا: من يرفض المنافسة داخل الفريق يستطيع الرحيل!

2015-08-11أ£ الساعة 05:46م (بويمن - متابعات :)

غوارديولا: من يرفض المنافسة داخل الفريق يستطيع الرحيل!

ظهر المدير الفني لفريق بايرن ميونيخ، بيب غوارديولا أكثر توترا في بداية الموسم الكروي الجديد، حيث صعد من لهجته تجاه اللاعبين. وقد يرجع ذلك لمجموعة من الأسباب منها تذبذب مستوى الفريق في المباريات التي سبقت انطلاق الدوري.

تستطيع قرآءة بقية التفاصيل في الأسفل♦



زوارنا يتصفحون الآن:


= التنفس من الفم.. لماذا هو خطر على الصحة؟.. الإجابة ستصدمك

 

= دراسة: مكمل طبيعي يقلل من دهون البطن في "30 يوما فقط"!

 

= يحيى الفخراني يكشف سر رفضه العمل مع يوسف شاهين... وعن قرار كان سيقلب موازين "ليالي ‏الحلمية"‏

 

= شاروخان يكافئ معجبا مصريا بسبب تصرفه مع سائحة هندية... شاهد ماذا فعل هذا المصري الشهم صور

 

= بينها دولة خليجية..  3 دول عربية جديدة تضيفها أمريكا إلى فئة السفر “عالية الخطورة”

 

= مشاهد مفزعة.. الأرض تبتلع السيارات عقب انهيارها (فيديو)

 

= الفنان السعودي ناصر القصبي يفتح النار على فيلم “أصحاب ولا أعز” ..ويهاجم “نيتفلكس”

 

= اعتداء صادم من حارس مطعم شهير على امرأة "فيديو"

 

= الكشف عن طرق منزلية لعلاج متحور"أوميكرون"

 

= مصور سعودي يبهر مواقع التواصل بمقاطع فيديو تحبس الأنفاس من على جبل القارة (فيديو)

 

= مقتل مدير أعمال فنان لبناني مشهور بـ7 رصاصات والمفاجأة من يكون؟؟

 



 

قبل أيام قليلة من انطلاق الدوري الألماني لكرة القدم "بونديسليغا" يبدو أن حامل اللقب، بايرن ميونيخ لم يصل بعد إلى مستواه المعهود، رغم فترة التحضيرات المكثفة والتعزيزات التي قامت بها إدارة الفريق.

النادي البافاري أظهر خلال المباريات التي خاضها أخيرا أنه مطالب بتطوير مستواه بشكل أكبر، ليكون قادرا على المنافسة على الألقاب في هذا الموسم وفي مقدمتها لقب دوري أبطال أوروبا، الذي أصبح المطلب الأول لجماهير النادي بعد أن عجز الفريق ومديره الفني الإسباني بيب غوارديولا عن إهداء هذا اللقب لمحبي بايرن في الموسمين الأخيرين.

رفاق الكابتن فيلب لام وجدوا صعوبات في حجز تذكرة العبور للدور الثاني من مسابقة كأس ألمانيا بالرغم من أن الخصم الذي واجهوه أمس الأحد (التاسع من أغسطس/ آب 2015) هو فريق نوتينغن الذي يمارس في الدرجة الخامسة.

وقد وقف نوتينغن ندا للند أمام العملاق البافاري بل وهدد مرماه في أكثر من مناسبة، ونجح في معادلة النتيجة بهدف لمثله في الدقيقة 16 من الشوط الأول قبل أن يضيف غوتسه وليفاندوفسكي هدفين لبايرن ميونيخ ولتنتهي تلك المواجهة بفوز غير مقنع لبايرن بثلاثة أهداف لواحد.

وأكد لام المستوى المهزوز الذي ظهر به فريقه في تلك المواجهة وقال في حوار بعد نهاية المباراة: "في المرة المقبلة علينا أن نلعب بشكل أفضل". وشدد لام (31 عاما) على أن الأهم هو تحقيق التأهل للدور المقبل وعدم تعرض أي لاعب للإصابة في تلك المباراة.

رسالة تهديد من غوارديولا لنجوم بايرن

أمام غوارديولا أربعة أيام لإيجاد التوليفة الملائمة التي سيعتمد عليها في افتتاح مباريات البونديسليغا الجمعة المقبل، حيث سيستقبل بايرن فريق هامبورغ الذي خرج من مسابقة كأس ألمانيا علي يد فريق ينتمي لقسم الهواة وهو فريق يينا.

وتؤكد الأخبار القادمة من القلعة البافارية على أن مدرب بايرن أصبح أكثر صرامة وتوترا من ذي قبل خصوصا بعد خسارة فريقه أمام فولفسبورغ لكأس السوبر للمرة الثالثة على التوالي. وهو ما أكده أيضا لاعب خط الوسط سيباستيان روده بقوله "المدرب أصبح أكثر طموحا ودقة. وأصبح يطلب منا استخراج كل ما بجعبتنا".

وكان غوارديولا قد أعلن قبل مباراة فولفسبورغ في كأس السوبر ومباراة نوتينغن في كأس ألمانيا عن عدم مشاركة بعض النجوم كأساسيين في المباراتين، وقال جملة صريحة وجريئة نشرتها صحيفة كيكر الألمانية قائلا: "كل من لم يعجبه (البقاء في دكة البدلاء) يمكنه مغادرة الفريق حتى يوم 31 أغسطس".

وقد لقي هذا التصريح دعما من بعض نجوم الفريق، رغم ما يحمل في طياته من تهديد، وعلى رأسهم قائد الفريق فليب لام الذي أوضح بهذا الخصوص: "ما قاله المدرب أمر صحيح. فكل لاعب عليه تحمل ذلك وبعدها سيتطور المستوى أكثر بسبب المنافسة الشديدة". وأضاف لام أنه من الصعب إرضاء كل اللاعبين، معتبرا أن المدرب لا يمكنه إقحام أكثر من 11 لاعبا أساسيا في كل مباراة. وهو ما أكده أيضا زميله في الفريق، المدافع الدولي جيروم بواتينغ، بقوله "نحن نعمل كفريق ونملك الكثير من اللاعبين المميزين، لكن علينا أن نكون يدا واحدة وإلا فلن ننجح".

أهمية الفوز في افتتاح الدوري الألماني

مما لاشك فيه هو أن غوارديولا من خلال هذا الضغط الذي يمارسه على اللاعبين يريد إشعارهؤلاء منذ البداية بأنه من الضروري أن يكون هذا الموسم أفضل من سابقه وأن الهدف فيه هو تحقيق الثلاثية، بعد أن اكتفى الفريق الموسم الماضي بلقب الدوري وعجز عن الظفر بلقبي كأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا.

ورغم بعض الهفوات التي ظهرت على الفريق في المباريات التحضيرية للبونديسليغا، فإن هناك مؤشرات إيجابية تبشر بانطلاقة جيدة للفريق البافاري في الموسم الجديد، منها الحالة الصحية لجل اللاعبين. فباستثناء ريبيري وباد شتوبر وخافي مارتينز فإن كل اللاعبين جاهزون للموسم الجديد، وهو ما يعني أن غوارديولا سيكون لديه مجال واسع لاختيار التشكيلة الأساسية في مباراة الجمعة أمام هامبورغ. وبالبرغم من الصعوبة في مواجهة الخصم الذي سيحاول العمل على مصالحة جمهوره بعد الإقصاء المخيب من كأس ألمانيا، فإن رفاق فليب لام عازمين على الظفر بثلاثة نقاط. وإذا نجح الفريق البافاري في هذه المهمة فسيعبر ذلك بالتأكيد عن انطلاقة مشجعة، وستعمل على إزالة بعض الضغط الذي ظهر جليا وبشكل غير مسبوق في الأيام الأخيرة على المدرب غوارديولا ، كما إنها ستمنح الفريق شحنة معنوية في رحلة الدفاع عن اللقب.

الأكثر زيارة